دقة - حياد - موضوعية

موريتانيا والسنغال: توقعات مخيفة بحدوث فيضان غير مسبوق لنهر السنغال

2022-08-31 12:23:46

نواكشوط- “القدس العربي”: أعلنت الحكومتان الموريتانية والسنغالية عن إجراءات استعجالية لمواجهة فيضان غير مسبوق محتمل لمياه نهر السنغال الفاصل الحدودي الطبيعي بين البلدين، والذي شهد منسوبه ارتفاعا أقلق سلطات البلدين، ناجما عن كثرة أمطار الموسم الحالي.

وشدد خبراء في منظمة استثمار نهر السنغال المشتركة بين موريتانيا ومالي والسنغال، على ضرورة الانتباه لأخطار تغير المناخ، واتخاذ إجراءات استباقية لمواجهة فيضان النهر الذي سيؤثر على مئات القرى والتجمعات السكنية للمزارعين الممتدة على ضفتي النهر الجنوبية المحاذية للسنغال، والشمالية المحاذية لموريتانيا.

وحذر الخبراء من أن صعوبة نقل السكان القاطنين في المواقع المهددة، ووفرة عددهم، وانسداد غالبية المنافذ المؤدية لمواقع سكنهم بسبب الأمطار، ينذر بوقوع كارثة مدمرة إذا صدقت التوقعات المنذرة بهطول أمطار غزيرة خلال الأسبوعين المقبلين.

وفي موريتانيا، أوصت اللجنة الوزارية الموسعة المكلفة بمتابعة الأزمات والكوارث الطبيعية اليوم “بضرورة التنسيق بين القطاعات الحكومية المتدخلة مع المصالح الفنية لمنظمة استثمار نهر السنغال من أجل إرساء أحسن السبل لتسيير منسوب مياه سدي ماننتالي على بوابة مصدر مياه النهر، ودياما المقام على مصبه في المحيط الأطلسي”.

كما أوصت اللجنة “بوضع خطط تدخل استعجالية في أسرع الأوقات، مما يسمح بمعرفة وإعداد خريطة المناطق الأحوج للتدخل الاستعجالي، مع وضع مصالح فنية متقدمة للرقابة والإنذار على مستوى ولاية غورغول الموريتانية المحاذية للنهر”.

وأقرت اللجنة الوزارية إنشاء وتفعيل خلايا المراقبة والإنذار في المناطق المهددة، مع تزويد تلك المناطق بمحطات لمراقبة الوضعية الهيدرولوجية ورفع تقارير عن مراقبتها وتضمينها في نشرية يومية عن الوضعية مع ما تقدمه مصالح الرصد الجوي من معطيات عن الحالة العامة للبلاد.

وعلى مستوى السنغال المجاورة، أعلنت الحكومة “أن مواطنيها في القرى المحاذية لضفة نهر السنغال، والذين يواجهون منذ أسابيع الخسائر الناجمة عن الأمطار، معرضون لفيضانات ناجمة عن ارتفاع كبير لمستوى مياه نهر السنغال”.

ودقت الحكومة السنغالية بهذه المناسبة ناقوس الخطر معلنة عن ارتفاع كبير لمستوى مياه النهر يتجاوز 8 أمتار.

وأكد بيان للحكومة “أن مياه النهر التي كانت يوم 24 آب/أغسطس الجاري في مستوى 6.68 متر ارتفعت يوم 27 أغسطس إلى 7.40 متر، وهو ارتفاع ينذر بفيضانات مدمرة”.

 وأكدت وزارة المياه والصرف الصحي في السنغال “أنه إذا تواصل ارتفاع منسوب مياه النهر على هذه الوتيرة، فإن مدينة “ماتام” والقرى القريبة منها معرضة لفيضانات غير مسبوقة”.

ودعت الوزارة “السكان وكافة ممارسي الصيد والزراعة في المواقع القريبة من مصبات النهر، لتوخي الحذر، خلال الساعات القادمة، كما دعت السلطات الموريتانية إلى تبادل المعلومات المتعلقة بمياه النهر، مع التنسيق في عمليات التحسيس، وفي عمليات الإنقاذ عند الاقتضاء”

 

تابعونا على الشبكات الاجتماعية