دقة - حياد - موضوعية

القرآن ينتصر للترارزة بعد ان ظلمها محمد الشيخ

2015-12-17 11:36:13

 اقصى مدير الاذاعة الوطنية محمد الشيخ  ولد سيدي محمد من الحفل الذي نظمته اذاعته في نواكشوط مؤخرا لتكريم جيل المحظرة المؤسس وجيل  المقاومة   بعدما اكتفى  بأعلام تشم فيهم رائحة السياسية حيث تم تكريم الشيخ سيد المختار الكنتي  في مغازلة واضحة لمستشار الرئيس ، كما كرم الشيخ ولد عبدوك في مغازلة واضحة للنائب ولد الليلي تماما كما هو حال تكريم محمد المختار ولد امبالة في مغازلة أيضا مكشوفة لرئيس مجلس الفتوى والمظالم ، وربما نقص من مصداقية هذا التكريم أن الإذاعة تكرم ولد عبدوك وولد امبالة عن جيل أعيان المقاومة وهما من منطقة واحدة بل ومن مدينة واحدة تقريبا هي تمبدغة وتتجاهل من قاوموا في الترازرة  ربما لتخيل للجمهور أنه في الترارزة لم يكن هنالك ممثل لما تسميه الإذاعة مقاومة

.

ولاية الترارزة التي ظلمتها السياسة انتصر لها التنافس الحر والشفاف الخالي من الأغراض الشخصية حيث كان الثلاثة الأوائل في مسابقة القرآن من الترارزة وهم:

أحمد ولد محمودا

وموسى ولد الشيخ

محمد نذير ولد محفوظ

كما كانت الفتيات الفائزات في مسابقة مجالس التلاوة من الترازة وهن:

سكينة بنت عبد الله

وفاطمة بنت عبد الله

ولم يكن التنافس وحده هو من انتصر للترارزة بل انتصرت لها القرعة أيضا بين المحاظر أفرزت  القرعة محاظركلها في  الترارزة  أو محيطها القريب "البراكنة  ونواكشوط  " فكان الفوز  من نصيب محظرة أهل ألما ، ومحظرة أدنش ، ومدرسة آل سخنا في السبخة

نوافذ بتصرف